أوضح مدير مديرية الشؤون الفنية في الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد وائل سابا أن التعرفة الجمركية كانت 20% على كل جهاز، وبعد صدور مرسوم خاص بالمديرية العامة للجمارك في 31/10/2021 ارتفعت قيمتها 10% لتصبح قيمة التعرفة الجمركية 30%، مشيراً إلى أن الأشخاص الذين استعلموا عن التعرفة قبل التعديل يدفعون على التعرفة القديمة، أما من استعلم بعد يدفع وفقاً للجديدة.

وحول الأساس الذي تتحدد وفقه جمركة كل جهاز، كشف سابا أنه بناءً على السعر الرائج عالمياً الذي يحدد عن طريق منظومة خاصة بتحديد الأسعار وتحتسب بعدها القيمة الجمركية، وبالتالي لم يبق هناك أربع شرائح للتصريح عن الأجهزة، بل أصبحت هناك مئات الشرائح تعتمد على نوع الجهاز والمواصفات الفنية والطرازات.

وذكر سابا أن قيمة الجمركة تتراوح بين 30 ألف ليرة للهواتف بالمواصفات القليلة، إلى حدود المليونين ونصف بحسب نوع الجهاز ومواصفاته، منوهاً إلى أنه من غير الممكن أن تكون جمركة الموبايل أعلى من سعره، ويمكن لأي شخص أن يشتري "موبايل" من الخارج بشكل شخصي ويعطى صلاحية لمدة 30 يوماً لحين الجمركة، ويمكن الاستعلام عن طريق الرقم *138#.

وحول النص الذي يكتب في نهاية رسالة الجمركة، أوضح سابا أن أي شخص يستعلم عن التعرفة ترسل له رسالة بأن التعرفة الجمركية ثابتة لمدة شهر، لأنه فعلياً قيمة التعرفة الجمركية للجهاز تختلف من فترة لأخرى وممكن أن تنخفض من عام لآخر بسبب ظهور موبايلات أحدث وبمواصفات مختلفة وبالتالي تنخفض القيمة الجمركية، علماً أن سعر الجمركة يمكن أن يتغير كل شهرين.

شام اف ام