ادعت موظفة بالقصر العدلي إلى قسم شرطة القنوات في دمشق بإقدام شخص يدعى (علي . ن) على سرقة جوالها أثناء انشغالها بانجاز معاملة كف بحث له.
ومن خلال تعاون المدعية مع قسم شرطة القنوات وقسم شرطة العمارة في دمشق تم إلقاء القبض على السارق في محلة شارع بغداد وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على سرقة جوالها أثناء انشغالها بإجراء معاملة، وبيع الجوال لمحل جوالات مسمى (الوسام للاتصالات) خلف مقبرة الدحداح، تم إلقاء القبض على صاحب المحل المدعو (حازم . س) ومصادرة جهازين كمبيوتر محمول (لاب توب ) وستة أجهزة الكترونية تستخدم في تزوير الأرقام التسلسلية (الآيميات)، و(32) اثنان وثلاثون جهازاً خليوياً معظمها بدون كراتين ومزورة الآيميات، ومبالغ مالية بالليرة السورية والدولار الأمريكي ، وبالتحقيق معه اعترف بشراء الجوال المسروق العائد للموظفة بأقل من سعره الحقيقي وقيامه بتزوير الآيمي ليتمكن من تصريفه ، كما اعترف بإقدامه على شراء عدة جوالات بدون كراتين من محل جوالات بجواره بأقل من سعرها الحقيقي وتزوير الآيميات في محله باستخدام الأجهزة المصادرة المذكورة، وبيع الأجهزة وقبض ثمنها بالدولار الأمريكي، حيث تم إلقاء القبض على صاحب المحل الكائن بجواره وبالتحقيق معه اعترف بما نسب إليه. 
تم اتخاذ الإجراء اللازم بحق المقبوض عليهم، وسيتم تقديمهم مع المصادرات إلى القضاء المختص.