أشعلت فيديوهات تدوالتها وسائل إعلام تركية تظهر خيانة عروس لزوجها ليلة زفافها غضباً عارماً في الشارع التركي وفي مواقع التواصل.

ونشرت قناة “خبر” التركية على موقعها في يوتيوب وغيرها، فيديو “موّهته بشكل كبير حتى يصبح قابلاً للنشر، ويظهر من الفيديو والصوت المرافق أن عروساً تمارس الجنس مع نادل الفندق التي أقامت فيه حفل زفافها.

وبحسب القناة فإن صديق الزوج هو من أمسك بالعروس وهي تمارس الجنس مع النادل في أقصى زاوية من قاعة الزفاف.

وأضافت أنه بعدما أمسك صديق العريس بالنادل والعروس وهما يمارسان الجنس صرخ النادل في وجه العروس: له هذا زوجك؟ ما الذي يحدث؟ وقالت العروس: “أنت تعرف ما الذي يحدث”.

و سرعان ما أصبح الفيديو حديث الشارع التركي، حيث عبّر الناس عن غضبهم عبر صفحاتهم على وسائل التواصل، مستغربين ومندهشين من الحد الذي وصلت إليه وقاحة هذه العروس ومطالبين السلطات بمعاقبتها مع النادل بأشد العقوبات.

ورغم أن كثيراً من قنوات اليوتيوب التركية ومواقع التواصل نشرت الفيديوهات غير أن الجميع حرصوا على نشرها مموّهة وعدم ذكر هوية الفاعلين وجنسياتهم، حفاظاً على المهنية والآداب والأخلاق العامة.