برعاية السيد الرئيس الفريق بشار الأسد القائد العام للجيش والقوات المسلحة أُقيمت اليوم احتفالاتٌ تكريمية في عدد من المحافظات، للمتفوقين من أبناء العسكريين العاملين والمتقاعدين والشهداء والمفقودين وجرحى العجز الكلي الناجحين في امتحانات الشهادتين الثانوية بفروعها كافة والتعليم الأساسي للعام 2021 .

وشارك في الاحتفالات عدد من كبار ضباط القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة والسادة المحافظون وأمناء الفروع الحزبية في المحافظات ومديرو التربية ورؤساء روابط المحاربين القدماء ومكاتب شؤون الشهداء، بالإضافة إلى ذوي الطلاب المتفوقين.

وألقيت خلالها كلمات أكدت أننا نعيش اليوم في زمن لا مكان فيه إلا للأقوياء، ولذا لا بد من امتلاك ناصية العلوم والمعارف، ومواكبة ما توصلت إليه الأبحاث العلمية وإن التكامل بين العقل المستنير الذي يمثله المتفوقون والساعد المفتول الذي يجسده آباؤهم سينتج وطناً حضارياً قادراً على التغلب على جميع الأخطار .

وشددت الكلمات على أن وطناً سطعت شمسه على الأمم أجمعها منذ فجر التاريخ، وشكل بحضارته وتراثه منارة تهتدي بها شعوب العالم المتحضر هو وطن جدير بالمجد والحرية والانتصار.

كما ألقى الطلبة الأوائل كلمات عبروا فيها عن مدى الفخر والاعتزاز بتكريم الرئيس الأسد لهم ورعايته الدائمة للمتفوقين من أبناء العسكريين العاملين والمتقاعدين والشهداء والمفقودين والجرحى، والتي تشكل حافزاً لهم لمزيد من البذل والاجتهاد في سبيل رفعة الوطن وسموه.

وفي الختام تم توزيع الشهادات التقديرية والهدايا الرمزية على الطلاب المتفوقين، الذين أكدوا أنهم عازمون على مواصلة طريق التفوق والنجاح ليكونوا دائماً عند حسن الظن بهم ويسهموا في بناء سورية المجد والبطولة والفخار.

sana