في إطار نشاطات الوفد السوري المشارك في فعاليات اليوم الوطني لسورية في معرض إكسبو دبي 2020 عقد اجتماع إحاطة الأعمال المخصص للجانب الاقتصادي تحت عنوان “سورية البوابة التي تربط الجميع”.

وقدم وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل خلال الاجتماع عرضاً خاصاً حول قانون الاستثمار رقم 18 لعام 2021 وأهم ما يتضمنه من مزايا ومحفزات وضمانات كما تطرق إلى بعض النقاط التي من شأنها التشجيع على الاستثمار في سورية مستعرضاً بعض الفرص الاستثمارية المهمة ولا سيما في مجالات التطوير العقاري والطاقة والصناعة والسياحة.

كما قدم معاون وزير الخارجية والمغتربين الدكتور أيمن سوسان عرضاً حول السياسة الاقتصادية في مرحلة إعادة الإعمار مستعرضاً دورها خلال المرحلة الحالية والمستقبلية.

وعقب العرضين جرت جلسة حوارية مفتوحة مع الحضور الذين تجاوز عددهم الـ100 شخص يمثلون شريحة واسعة ومهمة في قطاعات الصناعة والتجارة والسياحة لدى كل من سورية والإمارات حيث تم خلال الجلسة تقديم مداخلات وطرح بعض الاستفسارات والإجابة عنها بما يسهم في إغناء الحوار الاقتصادي في جانبيه التجاري والاستثماري.

حضر إحاطة الأعمال والجلسة الحوارية القائم بأعمال السفارة السورية في الإمارات الدكتور غسان عباس ومعاون وزير السياحة نضال ماشفج والقنصل العام السوري في دبي كنان زهر الدين إضافة إلى ممثلين عن وزارة الاقتصاد الإماراتية.

sana