أطلقت ميليشيا “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي الرصاص الحي لتفريق مظاهرة منددة بممارساتها الإرهابية في قرية العطالة جنوب الحسكة.

وذكرت مصادر محلية لسانا أن ميليشيا “قسد” استقدمت أكثر من عشرين سيارة “دفع رباعي” مزودة برشاشات وتقل عشرات المسلحين إضافة لعدة رافعات لتفريق الأهالي وإغلاق المحال التجارية الواقعة على الطريق للعام بين مدينة الحسكة ومنطقة الشدادي وأقدمت على سرقة محتوياتها.

وأضافت المصادر أن الأهالي قاموا بمقاومة مسلحي الميليشيا المدججين بالأسلحة ورشقوهم بالحجارة وقطعوا الطرق بالإطارات المشتعلة وأجبروهم على مغادرة المنطقة.

وتشهد قرى جنوب محافظة الحسكة حراكا شعبيا ضد ميليشيا “قسد” المرتبطة بمخططات الاحتلال الأمريكي يتجلى بالمظاهرات الاحتجاجية المنددة بالممارسات الإرهابية لهذه الميليشيا بالتوازي مع تكثيف الفصائل الشعبية لهجماتها المسلحة التي تستهدف مواقع وتحركات مسلحي الميليشيا الأمر الذي أدى إلى مقتل العشرات منهم خلال الأشهر الأخيرة.