كشف الفنان السوري حسام تحسين بك عن بيع مسلسله الشامي الجديد “الزايغ” للمنتج ماهر البرغلي ليبدأ تصويره العام المقبل.

وخلال لقاء أجراه حسام تحسين بك مع مجلة “زهرة الخليج” قال أنه وقّع عقد بيع المسلسل على أن يبدأ تصوير العمل مطلع العام المقبل ليُعرض في موسم رمضان 2022.

وأكد تحسين بك بأن العمل الجديد ضخم جداً وميزانيته تعادل تكلفة ثلاث أعمال، وبأن المسلسل سيغيّر مجرى الدراما السورية كلياً بسبب قصته المترابطة والتي تتضمّن أفكاراً لم يسبق لأي عمل درامي شامي طرحها من قبل.

وبخصوص مضمون مسلسله الجديد، كشف بأنه مسلسل بيئة شامية يحاكي بقصته ما كان يجري بدمشق عام 1940 من خلال 45 حلقة تطرح مشكلة اجتماعية بطريقة كوميدية جميلة لكن النهاية حزينة جداً نتيجة الظروف الاجتماعية الصعبة التي عاشها الناس في تلك الفترة وكانوا مجبرين عليها، والقصة موجودة بكثرة في مجتمعات العربية كافة وتعتبر من أكثر المشاكل غير المستحبة أو غير الطبيعية من خلال الارتباط بين رجل مسن وفتاة يافعة، وهنا يبدأ الصراع الذي يعاني منه الرجل المسن بحب فتاة تصغره فيصبح كل منهما بواد، والنتيجة حتماً تكون قاتلةً كون الرجل كهل اقترب من نهاية حياته والفتاة في مقتبل العمر.

وعن معنى كلمة “الزايغ” أوضح تحسين بك بأنه “هو الشخص الذي تزيغ عيونه يميناً وشمالاً”، مشيراً إلى أنه توقّف عن كتابة هذا المسلسل عدة مرات.

وعن إمكانية عودة تعاونه مع المخرج سمير حسين في مسلسل “الزايغ” أكد تحسين بك بأنه من غير الممكن قبوله بتولّي سمير حسين العمل، مردفاً بأن الأخير غير جاد بعمله ولا يجيد إخراج الأعمال الشامية مطلقاً.

وكان الفنان حسام تحسين بك قد كتب نص مسلسل “الكندوش” العام الماضي الذي أخرجه سمير حسين، حيث لاقى عدداً كبيراً من الانتقادات من قبل الجمهور بسبب بطء الأحداث وطول العمل، وتسبب بخلاف بين كاتب العمل ومخرجه.

وكالات