أدخل النظام التركي خلال الساعات الأخيرة رتلاً جديداً يضم عشرات الآليات لدعم التنظيمات الإرهابية التي تتبع له في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب.

وذكرت مصادر محلية لـ سانا أن قوات الاحتلال التركي أدخلت دفعة جديدة من الشاحنات المحملة بمعدات لوجستية وذخائر وأسلحة وكتل إسمنتية عبر معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا إلى مرتزقتها الإرهابيين في منطقة جبل الزاوية ومحيطها بريف ادلب الجنوبي.

ويأتي الدعم المتواصل الذي تتلقاه التنظيمات الإرهابية بزعامة تنظيم جبهة النصرة المدرج على لائحة الإرهاب الدولية من قبل النظام التركي في إطار تنفيذ المخططات العدوانية للنظام الاخواني ضد السوريين حيث تتضمن تلك التعزيزات بحسب المصادر أسلحة نوعية لاستخدامها في الاعتداء على نقاط الجيش العربي السوري والقرى والبلدات الآمنة في أرياف إدلب وحماة واللاذقية.

وأدخلت قوات الاحتلال التركي في السابع والعشرين من الشهر الماضي أكثر من 200 آلية محملة بأسلحة نوعية وذخائر ومواد لوجستية عبر معبر خربة الجوز غير الشرعي على دفعتين وانتشرت بريف إدلب الغربي وجبل الزاوية إلى الشمال الغربي من المحافظة.