أكد مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة السفير بسام صباغ أن سورية مستمرة في تعاونها مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وتأسف لمحاولات البعض تشويه هذا التعاون.

وقال السفير صباغ خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي إن سورية تؤكد ضرورة التخلص من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط لأنها تهدد السلم والأمن الإقليمي والدولي، وتجدد إدانتها القاطعة لاستخدام الأسلحة الكيميائية من قبل أي كان وفي أي زمان ومكان وتحت أي ظروف.

وأضاف السفير صباغ: معلومات الإعلان الأولي والإعلانات اللاحقة كاملة ودقيقة وسورية مستعدة للعمل بشكل شفاف وموضوعي مع فريق تقييم الإعلان، مؤكداً أن سورية تأسف لتحويل بعض الدول منظمة الحظر إلى منصة توظفها
لاستهداف دول بعينها.