قام "تنظيم حراس الدين _تنظيم القاعدة" بتسليم نقاط تابعة له بريف إدلب إلى "هيئة تحرير الشام"، وفق اتفاق جديد مبرم بين الطرفين.
ونقلت تنسيقيات المسلحين عن "مصادر خاصة" قولها إن "حراس الدين" انسحب تماماً من سهل الغاب بريف حماه الشمالي الغربي وريف مدينة جسر الشغور بريف إدلب الجنوبي الغربي، بالتزامن مع استعدادات لإزالة السواتر الترابية من قبل الجيش السوري والقوات الروسية على الطريق الدولي حلب _اللاذقية الـM4، في جبل الأكراد قرب بلدة بداما التابعة لمدينة جسر الشغور.
ولفتت التنسيقيات إلى أن هناك سواتر ترابية في مناطق سيطرة الفصائل المسلحة تقطع طريق الـM4، تمت إزالتها اليوم، فيما يبدو أنه تجهيز لفتح الطريق الدولي كاملاً أمام الدوريات الروسية التركية.