تراجعت العملة التركية إلى مستوى منخفض جديد، اليوم الاثنين، متجاوزة مستوى 14 ليرة للدولار، حيث يتوقع المستثمرون خفضا جديدا لأسعار الفائدة رغم ارتفاع التضخم.
تداولت الليرة بسعر 14.33 للدولار الواحد بعد ظهر اليوم في اسطنبول، وفقا لبيانات وكالة “رويترز”، بعدما سجلت أدنى مستوياتها على الإطلاق في وقت سابق من اليوم عند 14.99، وهي المرة الأولى التي تتجاوز فيها مستوى 14 ليرة للدولار.
أعلن البنك المركزي التركي في وقت لاحق أنه سيتدخل مباشرة في سوق الصرف الأجنبي يوم الاثنين، من أجل بيع الدولارات ودعم الليرة، حسبما أفادت شبكة “سي إن بي سي”.

وقال وزير المالية التركي نور الدين النبطي، إن البلاد عازمة على عدم رفع أسعار الفائدة، وهو تصريح يتماشى مع موقف الرئيس رجب طيب أردوغان المعارض لرفع أسعار الفائدة.

وأضاف: “لن نرفع سعر الفائدة، سترى أنه يمكننا القيام بذلك دون رفع أسعار الفائدة”. يعتقد اقتصاديون أن رفع الفائدة قد يساعد البلاد على كبح التضخم الذي يقترب من 20% والحد من تدهور قيمة الليرة.