أعلن حاكم مصرف سورية المركزي الدكتور محمد عصام هزيمة أنه بات بإمكان أصحاب الفعاليات التي تتطلب طبيعة عملها سحوبات يومية كبيرة الحصول على موافقة عن طريق المصرف الذي يتعاملون معه على تجاوز سقف السحب اليومي المحدد بـ2 مليون ليرة سورية بناء على طلب خطي يبين الحاجة إلى ذلك.

وأوضح هزيمة خلال لقائه مجموعة من الفعاليات الإدارية والاقتصادية في محافظة حماة بحضور المحافظ محمد طارق كريشاتي بمناسبة افتتاح فرع جديد لبنك البركة سورية أن رفع سقف السحب اليومي للمودعين لدى المصارف العاملة في سورية سيتم ربطه لاحقاً بمنظومة الدفع الالكتروني لأنه لا يوجد سقوف للمدفوعات الالكترونية.

وبشأن رقابة المركزي على عملية تمويل المستوردات بالقطع الأجنبي بين هزيمة أن الهدف من ذلك هو ضبط سعر الصرف والحد من تلاعب الصرافين خارج سورية بكمية وأسعار القطع الأجنبي الداخل إليها مبيناً أن المركزي مستمر بإعلام وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالأسعار الحقيقية لتمويل المستوردات وفق القوائم التي ترد بشكل دوري من شركات الصرافة المرخصة للتمويل بهدف الأخذ بها عند تسعير المنتج للاستهلاك النهائي.

وبالنسبة لاجتماع الحاكم مع ممثلي المصارف العاملة في سورية قبل نحو أسبوعين أوضح هزيمة أنه تم اتخاذ قرار بالسماح للمصارف العامة والخاصة بمنح القروض لإنشاء أو ترميم أو استكمال المشاريع الصناعية وفق قائمة تتضمن المشاريع الأكثر أهمية حسب الحاجة الحالية ومن ضمنها مشاريع الطاقة البديلة.

sana