ونقلت وكالة سانا للانباء عن مصادر محلية في المنطقة قولها إن جنوداً من قوات الاحتلال الأمريكية أطلقوا النار على أحد المدنيين بسبب انحراف سيارته عن الطريق العام قرب حقل كونيكو النفطي بريف دير الزور الشمالي ما أدى إلى استشهاده على الفور.

وتنتشر قوات الاحتلال الأمريكي في العديد من المناطق في أرياف دير الزور والحسكة وأنشأت العديد من القواعد العسكرية اللاشرعية ولاسيما في مناطق حقول النفط في إطار مخططاتها لنهب ثروات الشعب السوري وحرمانه منها.