أدخلت قوات الاحتلال الأميركي اليوم الخميس تعزيزات عسكرية جديدة إلى سورية قادمة من العراق، وتوجهت إلى قواعدها غير الشرعية بريف الحسكة.

وأفاد مراسل "الوطن" بأن قافلة عسكرية للاحتلال الأميركي مكونة من عدة شاحنات دخلت الأراضي السورية قادمة من العراق عبر معبر "سيمالكا" النهري غير الشرعي مع إقليم شمال العراق بريف منطقة المالكية شمال شرق الحسكة.
وتوجهت القافلة إلى قاعدة" قسرك " غير الشرعية ببلدة تل بيدر شمال الحسكة.

وذكرت مصادر أهلية لـ"الوطن" أن القافلة حملت أسلحة وذخائر، إضافة إلى سيارات دفع رباعي، وكتل إسمنتية وغرف مسبقة الصنع، ومساعدات لوجستية وقد تم إفراغها في القاعدة.