اعتبر الرئيس الروسي السابق دميتري مدفيديف أن أوروبا لا يمكن أن تنتهج سياسة مستقلة عن واشنطن كونها مرتبطة بحلف شمال الأطلسي “الناتو”.

وقال مدفيديف في مقابلة خاصة مع وكالة سبوتنيك نشرت اليوم إن سياسة أوروبا ستبقى مرتبطة بواشنطن وتعتمد عليها بسبب الترابط القائم من خلال الناتو معرباً عن اعتقاده أن هذا لن يتوقف طالما أن أوروبا مرتبطة بالحلف.

وشدد مدفيديف على أنه طالما أن دول أوروبا ملزمة بوحدة شمال الأطلسي فإنها لن تكون قادرة على انتهاج سياسة مستقلة لافتاً إلى أن العديد من القرارات بما في ذلك الاقتصادية تتخذ في الخارج.