كشفت مصادر مطلعة "معارضة" عن اتفاق بين ماتسمى قوات سوريا الديمقراطية "قسد" و"هيئة تحرير الشام" ينص على بيع النفط الذي تنتجه حقول شمال وشرق سوريا، في مناطق سيطرة الهيئة في ريفي حلب وإدلب.
وأكدت المصادر بحسب ماذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن ممثلين عن "قسد" التقوا قبل أيام مع رئيس شركة "وتد" التابعة للهيئة، في معبر أم جلود غرب مدينة منبج، واتفقا على تزويد "قسد" لمناطق ريف حلب وإدلب بالمواد النفطية (ديزل وبنزين وغاز البوتان) بـ 600 طن يومياً مقابل حوالي 120 ألف دولار أمريكي في حين سوف تباع تلك المواد بالسوق المحلي بعدة أضعاف".
وأشارت أن الاتفاق سيدخل حيز التنفيذ في 10 شباط الجاري حيث بدأت شركة وتد بتجهيز خزانات كبيرة الحجم للمواد النفطية بالقرب من مدينة سرمدا لتخزين البترول قبل إخضاعه للمعالجة في مصاف تابعة للشركة "..

وتسيطر "قسد" بإدارة  الاحتلال الامريكي على أكثر من 80 % من النفط السوري في حقول دير الزور والحسكة ...