كشفت وسائل إعلام ألمانية عن علاقة غرامية غريبة جمعت شرطية وأحد السجناء السوريين في ولاية ماغدبورغ شرق ألمانيا.
وقال موقع Mitteldeutsche Zeitung إن تفاصيل مبهرة ظهرت في قضية موظفة في سجن شديد الحراسة تم إيقافها عن العمل بعد أن أقامت علاقة جنسية مع سجين.
وأضاف أن الشرطية تورطت بعلاقة مع عضو في شبكة إجرامية سورية سيئة السمعة في ولاية نورمبرغ.
ووفقاً للموقع، تورطت تلك العصابة بأعمال شغب في مركز للشرطة في نورمبرغ عام 2017 ، فيما حُكم على الشاب البالغ من العمر 29 عاماً بالسجن ست سنوات تقريباً بتهمة تهريب المخدرات.
بدورها أفادت شبكة أخبار ألمانيا على فيسبوك أن السلطات الألمانية ألقت القبض على شرطية مارست الجنس في السجن مع مهرب مخدرات سوري.
وأضافت أن ذلك السجين يلقب الحوت وينحدر من مدينة حماة، مشيرة إلى أن التحقيقات لاتزال جارية من قبل الشرطة الفدرالية للوقوف على الحادثة.
وتستضيف ألمانيا مئات آلاف السوريين، ووفقاً لأرقام مكتب الإحصاء الألماني وصل عدد السوريين إلى نحو 800 ألف، النسبة الأكبر منهم وصلت بعد عام2011، حيث كان الرقم لا يتجاوز الـ 30 ألفاً عام 2009.

وكالات