انتقدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا تصريحات المسؤولين الأمريكيين الذين يدعون أن لديهم بيانات بشأن “الغزو” الروسي المزعوم لأوكرانيا ووصفتها بأنها “مشينة”.

ونقلت وكالة تاس عن زاخاروفا قولها لقناة زفيزدا الروسية اليوم “إن كييف التي كانت تدعي منذ سنوات أنها ضحية العدوان الروسي تقول اليوم إنها لا ترى غزواً وطلبت من رعاتها الغربيين تخفيف حدة خطابهم لأنه يخرب كل شيء في أوكرانيا من الاقتصاد والاستثمارات إلى النظام العام أيضا”.

وكانت عدة وسائل إعلام غربية روجت لكذبة “الغزو الروسي الوشيك” لأوكرانيا وحددت بعضها ساعة الصفر يوم الـ15 وبعضها الآخر يوم الـ16 من شباط الجاري.