قام متظاهرون في مدينة بالتيمور بولاية ماريلاند الأمريكية، برمي تمثال لكريستوفر كولومبوس من قاعدته، وبعد ذلك قاموا بدحرجته إلى الخليج ورموه في مياه المحيط الأطلسي.

حدث ذلك على خلفية إطلاق الألعاب النارية في المدينة، بمناسبة عيد الاستقلال. ويعد هذا التمثال، أحد تماثيل كولومبوس الثلاثة في المدينة.

وفي واشنطن بالقرب من البيت الأبيض أحرق متظاهرون علم الولايات المتحدة بعد خطاب احتفالي للرئيس دونالد ترامب.

وأظهرت شبكة “إن بي سي” المتظاهرين قرب البيت الأبيض، وهم يحرقون العلم ويرددون هتافات ضد “العبودية والإبادة الجماعية والحرب.. وأمريكا لم تكن عظيمة على الإطلاق”.

المصدر: روسيا اليوم