استنجد مواطن كويتي برجال الشرطة، بعد أن تعرض للاعتداء المبرح من قبل زوجته وشقيقتها.

وقالت صحيفة "الراي"، إن "مواطنا اتصل بعمليات وزارة الداخلية واستنجد بهم لإنقاذه، بعد تعرضه للضرب من قبل زوجته وشقيقتها في مسكنه، بسبب خلافات شخصية".

وأضافت أن الزوج زود رجال الأمن بعنوان منزله، وعلى الفور انطلق إلى الموقع رجال الأمن، حيث خرج لهم المبلغ وقال إن زوجته وأختها تكاتفتا عليه ضربًا وهما داخل مسكنه.

وأضاف مصدر أمني للصحيفة، أن "رجال الأمن حصلوا على ثبوتيات الأطراف الثلاثة واقتادوهم إلى مركز الشرطة المختص، حيث سجلت قضية اعتداء بالضرب".

وأحال رجال الأمن القضية إلى التحقيق للوقوف على ملابسات الواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية بحق الزوجة وشقيقتها لما ارتكبتاه بحق المجني عليه.