قال رئيس بلدية هاتاي جنوبي تركيا (اسكندرونه) السورية ، لطفي سافاش إنّ غالبية سكّان هاتاي ستكون بعد 12 عاماً من السوريين، معتبرا أنّ منحهم الجنسية التركية كان خطأ كبيراً.
وأضاف بحسب موقع "habererk" التركي أنّ الزيادة في عدد السوريين جرّت مستقبل ولاية "هاتاي" إلى نقاط حرجة، مضيفاً أنّ 3 من كل 4 أطفال حديثي الولادة في الولاية، هم سوريون.
وتابع: "إذا لم يُتخذ أي إجراء في هذا الشأن، فسيتم تسليم رئاسة بلدية هاتاي بعد 12 عاماً إلى سوري، لأنّ غالبية السكّان ستكون آنذاك من السوريين"، معرباً عن مخاوفه بأنّ يصبح الأتراك في هاتاي "أقلية"، مشدّداً على أنّ منح الجنسية وحق التصويت في الانتخابات للسوريين كان "خطأ كبيراً".

وكالات