كشفت الفنانة ديمة الجندي أن الناس يظنون أن حياة الفنان وردية ولا مشاكل فيها ويكون مضطر دائماً للابتسام والفرح وصرحت للمرة الأولى في لقاء تلفزيوني أنها مرت بتجربة ضعفتها وجعلتها تلجأ للدواء والمعالجة النفسية لمدة 6 أشهر حتى استطاعت تجاوز هذه المرحلة، ودعت كل شخص يتعرض للضغط والتعب أن يطلب المساعدة وعليه أن يحيط نفسه بكل الأشخاص الذين يتأكد أنهم يحبونه ويعرفون مصلحته

أما فنياً فأوضحت الجندي أنها تقيدت ببعض النوعيات من الأدوار لأن البعض كان يقول لها إنها تملك وجها بريئا وحزينا وهذا حصر إمكانياتها التي تعتبرها مهمة وكبيرة، أما أدوارها فتعتبر كل واحد منها  ابن من أبنائها

الوطن