افتتحت في مدينة الشباب الرياضية بالمزة اليوم منشأة (فندق مدينة الياسمين) السياحية بتكلفة 8 مليارات ليرة سورية.

ويضم الفندق 110 غرف تحوي 250 سريراً إضافة إلى صالة للمؤتمرات والأفراح تتسع لنحو 500 شخص ومطعم يتسع لـ 400 شخص.

وفي تصريح للصحفيين أشار عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس المكتب الاقتصادي عمار سباعي إلى أن المشروع ثمرة تعاون بين الحزب والقطاع الخاص الوطني.

 أوضح وزير السياحة المهندس محمد رامي مرتيني أن التكلفة الإجمالية للمشروع بلغت 8 مليارات ليرة سورية وهو جزء من مشاريع استثمارية سياحية عادت للعمل أو أقلعت أو تم التعاقد عليها في السنوات الماضية مبيناً أن هناك 5 مشاريع فندقية قيد الإنجاز ستنتهي هذا العام تتوزع في محافظات دمشق وريفها وحلب وطرطوس واللاذقية.

وأكد الوزير مرتيني أن المستثمر الوطني والشركات الوطنية لها النصيب الأكبر في هذه المشاريع التي ستؤمن فرص عمل لخريجي كليات السياحة والمدارس والمعاهد السياحية والفندقية حيث سيتم إلزام القطاع الخاص في ذلك بتوظيف نسبة من خريجي قطاع التعليم والتدريب السياحي والفندقي. 

وأكد صاحب المنشأة وائل نصري أن افتتاح مثل هذه المنشآت رسالة للداخل والخارج بأن المستثمر السوري متمسك ببلده رغم الحصار والإجراءات القسرية أحادية الجانب على بلده لافتاً إلى أنها أيضاً تعكس الوجه الحضاري والسياحي لسورية وتسهم في توفير عدد من فرص العمل لجيل الشباب.

حضر الافتتاح محافظ ريف دمشق معتز أبو النصر جمران وأمينا فرعي الحزب في دمشق وريفها ورئيس اتحاد الشبيبة وعدد من المديرين المعنيين في وزارة السياحة.

sana