أحييت المخرجة السورية رشا شربتجي الذكرى العاشرة لرحيل الفنان الكبير خالد تاجا، عبر استذكارها محطات حياتية جمعتها مع الراحل إلى جانب عدة أعمال فنية مشتركة.

وعلقت المخرجة شربتجي عبر “انستغرام”: “في كل عمل تواجد فيه كان يقدم شخصيته بطريقة تختلف عن الأخرى، في الذكرى العاشرة لرحيل أنطوني كوين العرب خالد تاجا، أستذكر جيداً كيف أنه أصر على أن يدعوني أنا وريم حنا ويم مشهدي في مزرعته الجديدة، ورغم انشغالي بتصوير مسلسل بنات العيلة في صباح اليوم التالي وقتها لم أستطع ألا ألبي دعوته الكريمة، وكان لقاءً ممتعاً وطويلاً وللأسف كان الأخير قبل وفاته بأيام”.

وأرفقت شربتجي منشورها بمقطع فيديو جمع عدة لقاءات حوارية للراحل مع مقتطفات من أعماله الفنية، مضيفة: “سعيدة لأني عملت مع هذا الرجل العظيم عدة مرات في أعمال بقيت حاضرة في ذاكرة الناس حتى اليوم، فلروحه الرحمة ولأثره الطيب فنياً وإنسانياً طول البقاء”.

ومن الأعمال الفنية التي جمعت الراحل تاجا والمخرجة رشا أشواك ناعمة، غزلان في غابة الذئاب، يوم ممطر آخر، زمن العار.

الوطن