وزارة الدفاع الروسية تنشر مقطع فيديو يظهر آثار مبارزة دارت بين دبابة "تي – 80 بي إم" التابعة لمشاة البحرية الروسية ودبابة "تي – 64 بي في" التي يستخدمها الأوكرانيون.

تشارك في العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا وحدات المشاة البحرية التي تم تزويدها بدبابات " تي -80 بي في" ذات محرك توربيني غازي ينتج قوة 1100 حصان.

وتتميز بسرعة عالية وقدرة فائقة على المناورة. أما مدفع عيار 125 ملم الذي يُنصب في دبابة "تي – 80 بي في" فبمقدوره إطلاق  مختلف الأنواع من الذخائر والصواريخ، بما في ذلك الصواريخ الموجهة بعيدة المدى. وتدمّر تلك الدبابات الروسية  مختلف المدرعات التابعة للجيش الأوكراني قبل أن تقترب منها.

وقد نشرت وزارة الدفاع الروسية مقطع فيديو أظهر "آثار مبارزة دارت بين دبابة "تي – 80 بي إم" التابعة لمشاة البحرية الروسية ودبابة "تي – 64 بي في" التابعة للمتطرفين الأوكرانيين".

وبحسب التقرير "لم تدم المبارزة طويلاً حيث أصابت " تي – 80 بي في" دبابة أوكرانية بقذيفة جوفاء".

وأظهر الفيديو عموداً من الدخان الأسود يصعد من الدبابة الأوكرانية، ما يدل على اشتعال الدبابة واحتمال وصول النار إلى قسم الذخائر التي ستنفجّر حتماً، ما سيؤدي إلى وقوع انفجار داخل البرج المدرع وانفصاله اللاحق عن جسم الدبابة.

وفيما يتعلق بدبابة "تي – 64" الأوكرانية فإن وسائل الإعلام الأوكرانية كانت قد أفادت عام 2017 بأن تلك الدبابة خضعت لعملية التحديث.

وتم تزويدها بما يسمى بـ"الدروع النفاثة" ( الحماية الدينامية) من طراز "نوج"  (السكين)، لكنها لم تصبح أكثر فاعلية، مقارنة بأجهزة الحماية الدينامية القديمة سوفيتية الصنع من طراز "كونتانت"، إذ أنها عاجزة عن حماية أفراد طاقم الدبابة من القذائف الجوفاء.

كما تم تزويد الدبابة الأوكرانية بأجهزة الاتصال التي تستخدم في دبابات حلف "الناتو".