نقل مراسل شام اف ام في المنطقة الشرقية  ، عن ارتفاع حصيلة ضحايا التفجير الذي وقع مساء أمس في مدينة "تل أبيض"، بريف الرقة الشمالي إلى ١٠ شهداء بينهم ٤ أطفال، إضافة لمقتل ٤ من عناصر مليشيا "الجبهة الشامية"، فيما لا يزال عدد من الجرحى في حالة حرجة.
 
استهدفت وحدات من الجيش عبر سلاح المدفعية الثقيلة اليوم مقرات وتجمعات تابعة لمسلحي ميليشيا هيئة تحرير الشام على اتجاه بلدات بليون بينين كنصفرة ودير سنبل بريف إدلب الجنوبي ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من المسلحين وتدمير عتاد حربي كان بحوزتهم.
 
ذكرت مصادر أهلية في ريف حلب أن مسلحي ميليشيا "قسد" اختطفوا طفلة من أبناء قرية ميناس بريف مدينة عين العرب بريف حلب الشمالي الشرقي من أجل تجنيدها اجبارياً في صفوف "قسد".
من جانب آخر توفي مدني في عفرين بريف حلب الشمالي الغربي نتيجة معاناته من آثار التعذيب حيث كان معتقلا في أحد سجون "فرقة الحمزة" التابعة لميليشيات "الجيش الحر" المدعومة تركياً .