المصدر: سبايس
 
يحدث كسوف الشمس عندما يمر القمر بين الأرض والشمس، وفي هذه الحالة، يحجب جزئيا الشمس عن المشاهدين على الأرض.

من المنتظر أن يشهد عشاق الفلك أول كسوف للشمس في عام 2022 بعد بضعة أسابيع، في 30 نيسان / أبريل الجاري.

وسيحدث الكسوف عبر أجزاء من القارة القطبية الجنوبية، والطرف الجنوبي لأميركا الجنوبية والمحيط الهادئ والمحيط الأطلسي.

وفي نهاية شهر  نيسان/ أبريل، سيكتسح الكسوف الجزئي للشمس أجزاء من القارة القطبية الجنوبية، والطرف الجنوبي لأميركا الجنوبية والمحيط الهادئ والمحيط الأطلسي.

وسيبدأ كسوف الشمس في الساعة 2:45 بعد الظهر بتوقيت شرق الولايات المتحدة (18:45 بتوقيت غرينتش)، حيث سيكون مرئياً لأول مرة لمراقبي السماء في منطقة الرؤية.

وسيكون وقت الكسوف الأقصى في الساعة 4:41 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (20:41 بتوقيت غرينتش)، مع انتهاء الكسوف في الساعة 6:37 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (22:37 بتوقيت غرينتش)، وفقا لموقع TimeandDate.com.

ويحدث كسوف الشمس عندما يمر القمر بين الأرض والشمس، وفي هذه الحالة، يحجب جزئيا الشمس عن المشاهدين على الأرض. وخلال الكسوف الجزئي للشمس لهذا الشهر، سيحجب القمر 54% من الشمس كحد أقصى.

ويسمى هذا الكسوف الشمسي الجزئي، ويحدث عندما يمر القمر أمام جزء من الشمس بدلاً من تغطيتها كلياً، ولذلك، يظل جزء من الشمس دائماً مرئياً أثناء الكسوف.

ويصل الكسوف إلى مرحلته القصوى في الساعة 4:41 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (20:41 بتوقيت غرينتش)، عندما يمر محور مخروط ظل القمر بالقرب من مركز الأرض، وفقاً لموقع EarthSky.org 

ويحدث خسوف 30 نيسان / أبريل قبل أربعة أيام فقط من وصول القمر إلى أوجه، وهي أبعد نقطة له عن الأرض. وسيكون هذا الحدث الأول من كسوفين جزئيين للشمس في عام 2022. وسيحدث الثاني في 25  تشرين الأول أكتوبر، ثم لن نشهد كسوفاً كلياً آخر للشمس حتى عام 2023. 

وللتذكير، يجب على الأشخاص دائما استخدام نظارات واقية من كسوف الشمس عند مشاهدة الكسوف، لتجنّب حرق شبكية العين، ما يتسبب في تلف العينين بشكل لا يمكن إصلاحه.

وكالات