تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع فيديو للحظة قيام الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بتصرف غريب عقب الانتهاء من خطاب ألقاه، الخميس.

ولفت الرئيس الأميركي جو بايدن، الجميع بتصرّف غريب عقب الانتهاء من الخطاب  .
وكان بايدن يلقي خطابا حول أزمة سلسلة التوريد المستمرة في البلاد.
وبعد الانتهاء من الخطاب، بدا الرئيس جو بايدن غير مدرك إلى أين يذهب، حيث ظهر وهو يستدير ناحية اليمين ويمد يده كما لو كان يتصافح، في حين لم يكن هناك أي شخص آخر بجانبه على المنصة.

ثم غادر بايدن المنصة بنظرة محيّرة على وجهه قبل أن يبدأ في التجوّل بلا هدف حول القاعة المزدحمة.
وأثار هذا السلوك الغريب من بايدن وهو الأحدث من عدة هفوات في الأيام الأخيرة، انتقادات و كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتناول بايدن في خطابه عددا من القضايا بملاحظات حول جهود الإدارة الأمريكية لخفض التكاليف وإعادة بناء سلاسل التوريد وإرساء الأساس للتجديد الاقتصادي بالبلاد.

ويكاد لا يمر خطاب للرئيس الأمريكي دون أن يتفاعل مغردون عليه، وكان آخرها تداول مقاطع فيديو لسقوط شيء على كتف بايدن خلال خطاب الأربعاء وما اعتبره بعض المغردين بأنها "فضلات طير".

وسبق ذلك تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، ردة فعل نائب الرئيس الأمريكي، كامالا هاريس، وحركة شفاهها لحظة ما وصفوه بـ"زلة لسان" جو بايدن بحديث عن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين وتطويق العاصمة الأوكرانية، كييف.

ويظهر في مقطع الفيديو المتداول، حركة شفاه هاريس وكأنها تردد كلمة "الأوكراني" لحظة ما بدى أن بايدن قال "الشعب الإيراني"، وفقا لما تداوله النشطاء، بمقطع فيديو، حيث قال الرئيس الأمريكي: ""بإمكان بوتين تطويق كييف بالدبابات، ولكنه لن يحصل أبدا على قلوب وأرواح الشعب الإيراني.."

وكالات