ضحت سيدة بنفسها وألقت طفلها من الدور الثالث لتنقذه من الموت في حريق، بينما لعب شاب دور البطولة بالتقاط الطفل وإنقاذه.

الأمريكي الأسمر فيليب بلانكس صاحب الـ28 عاما، تمكن من إنقاذ الطفل صاحب الثلاث سنوات والتقطه قبل أن يرتطم بالأرض، في مدينة فينكس الأمريكية.

وتوفيت والدة الطفل في الحريق، ليقول بانكس: "هي البطل الحقيقي ولست أنا. لقد قدمت التضحية القصوى لإنقاذ صغيرها".

وتوفيت جيمسون والدة الطفل راشيل عن عمر ناهز الثلاثينن بينما تم نقل الطفل وشقيقته إلى لمستشفى.