أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم التشريعي رقم / 6  / لعام 2022 القاضي بمنح العاملين الإداريين والمخبريين في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والعاملين في المعاهد التقانية تعويض طبيعة عمل على أساس الأجر الشهري المقطوع بتاريخ أداء العمل.

وبصدور هذا المرسوم، سيحصل نحو 40 ألف عامل على طبيعة عمل سيكون لها أثر إيجابي في تحسين ظروف عملهم وجودة عمل المؤسسات التي يعملون بها.

وفيما يلي نص المرسوم

                                                      المرسوم التشريعي رقم   6

رئيس الجمهورية

بناء على أحكام الدستور

                                يرسم ما يلي:

المادة 1 يمنح تعويض طبيعة عمل بنسبة 10 بالمئة من الأجر الشهري المقطوع بتاريخ أداء العمل لكل من:

أ/ العاملين القائمين بالعمل الإداري في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والجهات التابعة لها أو المرتبطة بها.

ب/ المخبريين في الجامعات الخاضعة لقانون تنظيم الجامعات رقم 6 لعام 2006.

المادة 2 يمنح العاملون في المعاهد التقانية الخاضعة لإشراف المجلس الأعلى للتعليم التقاني تعويض طبيعة عمل بنسبة من الأجر الشهري المقطوع بتاريخ أداء العمل وفق الآتي:

/40 بالمئة أربعون بالمئة للمدرسين والعاملين القائمين بوظائف تدريسية فعلا.

/ 10 بالمئة عشرة بالمئة للقائمين بالعمل الإداري بمن فيهم المخبريون.

المادة 3 ينشر هذا المرسوم التشريعي في الجريدة الرسمية ويعد نافذاً اعتباراً من أول الشهر الذي يلي تاريخ صدوره.

دمشق في 27-9-1443 هجري الموافق 28-4-2022 ميلادي

                                                    رئيس الجمهورية

                                                       بشار الأسد