بوسطة  | تواجه الكاتب فؤاد حميرة والمنتج إياد نجار للوقوف على مسألة: هل مسلسل "كسر عضم"، مقتبس عن نص "حياة مالحة" الذي باعه حميرة لشركة "كلاكيت ميديا" في 2011، أم لا.

وقال نجار في لقاء ببرنامج "صباح العربية"، إن الشركة لديها فقط 183 مشهداً من "حياة مالحة"، أي ما يعادل 6 حلقات فقط، حسب كلامه، وتابع أنه كان على حميرة إرسال بقية النص في اليوم التالي لكنه "أرسل لي CD فاضي"، مؤكداً أن الشركة بدأت التصوير على هذا الأساس ودفعت حوالي 200 ألف دولار، واقترحت مخرجة العمل رشا شربتجي بعدها استبدال النص وتصوير عمل آخر.

لكن حميرة نفى ما قاله نجار، موضحاً بيعه النص كاملاً في البداية لشركة "بانة للإنتاج والتوزيع الفني"، التي لم ترغب بشربتجي مخرجةً للعمل، لكن إصرار فؤاد على رشا دفع صاحب "كلاكيت" لشراء النص "الذي كان جاهزاً بالكامل" من شركة "بانة"، وأضاف: "ما في منتج أو مخرج يبدأ تصوير ومعه 6 حلقات فقط! ما حدا يصدق هذا الكلام".

وفي سياق الجدال، نجار أكد حقيقة عرضه النص على الكاتب سامر رضوان لتعديله، قائلاً لفؤاد: "عطيته النص بعدما بطلت تعطينا التعديلات"، وأوضح أن رضوان اعتذر عن النص لأنه "لا يشبه ما يكتبه".

وبما يخص تقاطع الأحداث مع "حياة مالحة"، بيّن نجار أن "كسر عضم" فيه 20 مشهداً فقط حول مرض الإيدز، وأن ما نشره حميرة على صفحته في فيسبوك حول ورود اسم "أبو جرير" إحدى شخصيات مسلسله "حياة مالحة" في سيناريو "كسر عضم"، غير صحيح "أنا والمخرجة ما منعرف بهي الصورة، في حدا بعتله للإستاذ صورة معدلة على الفوتوشوب".

وأنهى نجار اللقاء بتقديم عرض لحميرة: أن يعطيه أجر "حياة مالحة" من جديد في حال استكمله خلال 4 أشهر، أو يعرض كلا النصين "كسر عضم" و"حياة مالحة" على الهواء مباشرةً ليحكم الناس، ويعيد بعدها الكاتب حميرة أجر نصه المباع لنجار منذ 2011.

لكن حميرة رفض العرض " أنا بشكرك جداً، لكن من 2011 بست التوبة ومعد بدي أتعامل معك، وحياة مالحة عم تشوفوه"، مضيفاً أنه كان يفترض التنويه أن فكرة العمل له فقط.