أعلن وزير النفط والثروة المعدنية ، بسام طعمة، عن بدء انفراج أزمة البنزين، مع وصول توريدات جديدة من النفط الخام.
وأوضح الوزير أن انتهاء الأزمة كليا مرهون بتواتر وصول شحنات النفط إلى سوريا، مؤكدا أن هذا ما تعمل عليه الحكومة السورية بالتعاون مع الدول الصديقة.

وأكد طعمة أنه منذ يوم أمس السبت تم استئناف توزيع مادة البنزين أوكتان 95، وسيتم تعزيز البنزين العادي أوكتان 90 اعتبارا من اليوم الأحد لجميع المحافظات، بزيادة 620 ألف لتر على ما يوزع حاليا، منوها بأن هذه الكميات الإضافية من شأنها تخفيف حدة الأزمة على محطات الوقود تدريجيا، على أمل أن تنتهي الأزمة بشكل كامل خلال أسابيع معدودة مع وصول توريدات جديدة من النفط الخام إلى مصفاتي بانياس وحمص، وعودة الأمور إلى ما كانت عليه في السابق، وخاصة تجاه مدة وصول الرسائل للسيارات الخاصة والعامة.