أنقذ عناصر فوج إطفاء مدينة دمشق، طفلا سقط في بئر ضمن بيت عربي بمدينة دوما، بعد جهود استغرقت أكثر من ساعة.

وبحسب سانا فقد أوضح العميد داؤود عميري، قائد فوج إطفاء دمشق، أن زمرة الفوج توجهت إلى مكان الحادث وتمكنت من إنقاذ الطفل البالغ من العمر 12 عاما بالتعاون مع الأهالي وهو الآن يتلقى العلاج في مستشفى الحمدان بدوما نتيجة إصابته ببعض الكسور والرضوض".

وأشار إلى أن "عملية الإنقاذ استغرقت 60 دقيقة نظرا لضيق قطر البئر الذي لا يتجاوز 50 سنتميترا وعمقه 15 مترا وقام عناصر الزمرة بإخراجه بدقة لضمان سلامة الطفل".

وأضاف: "إن البئر يقع ضمن بيت عربي مهجور"، داعيا الأهالي إلى توعية أطفالهم بمخاطر اللعب في الأماكن المهجورة وغيرها من الأماكن الخطرة.