أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الإثنين، أن القوات الخاصة الأوكرانية قامت بتفجير قذيفة من نترات الأمونيوم في منطقة مازانوفكا بجمهورية دونيتسك الشعبية، بغرض اتهام القوات المسلحة الروسية باستخدام مواد سامة.
وجاء في بيان وزارة الدفاع الروسية: "يواصل نظام كييف ممارساته الاستفزازية من أجل اتهام القوات المسلحة الروسية باستخدام مواد سامة، حيث قامت القوات الخاصة الأوكرانية اليوم في حوالي الساعة 13:35 دقيقة، في إحدى المزارع الواقعة على بعد كيلو مترا ونصف شمال غربي منطقة مازانوفكا، بتفجير قذيفة مبطنة بنحو طن من نترات الأمونيوم".

وأشار البيان إلى أنه نتيجة لذلك الانفجار تكونت سحابة سامة على ارتفاع واحد كيلومترا باتجاه منطقة كراماتورسك.
وكشف مدير المركز الوطني لإدارة شؤون الدفاع في وزارة الدفاع الروسية، ميخائيل ميزينتسيف، يوم السبت الماضي، أن القوات الأوكرانية نصبت أسلحة ثقيلة في عدد من المدارس والمباني السكنية في  جمهورية دونيتسك الشعبية.
وأشار ميزينتسيف إلى أن القوات الأوكرانية نصبت أسلحة مدفعية على أراضي مصنع للمعدات الكيميائية، يقع على مقربة من مناطق سكنية في جمهورية لوغانسك الشعبية.
وتواصل القوات المسلحة الروسية، منذ 24 شباط/فبراير الماضي، تنفيذ العملية  العسكرية الخاصة في أوكرانيا، لحماية سكان إقليم دونباس، ومنع عسكرة كييف، والقضاء على التوجهات النازية في هذا البلد.

وكالات روسيه