أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف، اليوم الثلاثاء أن أي حرب تنتهي بسلام وسيكون ذلك السلام حيث يسمع صوت روسيا ونحن ونتطلع إلى ذلك بثقة عالية.
وقال بيسكوف للصحفيين إن "موسكو واثقة من أنها ستفوز وستحقق جميع أهدافها خلال العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا"، مضيفا أن "رئيس البلاد يدرك كيفية قيادة مستقبل البلاد ونحن جميعًا نرى ذلك وحجم الدعم الشعبي الجامع له".
وأشار بيسكوف إلى أن "روسيا حاولت الصراخ بوجه الغرب وإيقاظه وحثه على الموافقة على مبادئ أمنية جديدة، لكنهم لا يريدون الاستماع إلينا وهم يخططون بأنفسهم وبقيادة الولايات المتحدة من خلال تعزيز التواجد العسكري على حدودنا".
وشدد بيسكوف أنه لا يمكن لأحد عزل روسيا سياسيا أو اقتصاديا أو إعلاميا، معتبرا أن روسيا ستواصل نقل وجهة نظرها.
واعتبر بيسكوف أن الولايات المتحدة وسياستها جعلتها دولة معادية لروسيا، لكن ذلك لن يغير شيء وموسكو ستواجه ذلك.
أما عن الشعب الأوكراني قال بيسكوف: "الأوكرانيون موهوبون ومسالمون وشعب لديهم ارتباط تاريخي بشعب روسيا، لكنهم خدعوا لفترة طويلة جدا".