تسلم الدكتور فيصل المقداد وزير الخارجية والمغتربين اليوم نسخة من أوراق اعتماد وحيد مبارك السيار سفيراً مفوضاً وفوق العادة لمملكة البحرين لدى الجمهورية العربية السورية.

وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين سورية والبحرين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات لما فيه مصلحة الشعبين والبلدين الشقيقين.

ورحب الوزير المقداد في بداية اللقاء بتعيين السيار سفيراً لمملكة البحرين لدى سورية متمنياً له التوفيق والنجاح في أداء مهامه في تعزيز العلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين مؤكداً حرص سورية على أفضل العلاقات مع مملكة البحرين وكل الدول العربية الشقيقة وأن الشعب العربي واحد يجمعه تاريخ ومصير مشترك وهموم واحدة.

ولفت المقداد إلى ضرورة العمل على تنقية الأجواء العربية وتحسين الوضع العربي لمواجهة التحديات المشتركة.

من جانبه أعرب السفير السيار عن سعادته بتعيينه سفيراً لبلاده في دمشق مؤكداً حرص مملكة البحرين على تعزيز علاقاتها مع سورية وتطوير التعاون المشترك معها في المجالات كافة.

وأكد السفير السيار عمق العلاقات الأخوية التي تجمع سورية والبحرين معبراً عن تطلعه للعمل من أجل تطوير هذه العلاقات وتوسيعها لما فيه مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين.

وقال السفير السيار إن البحرين تسعى إلى تنقية الأجواء العربية مشيراً إلى أن بلاده تدعم وحدة سورية وسيادتها وسلامة أراضيها وترفض التدخل في شؤونها الداخلية.

وأكد أنه سيعمل على تفعيل اتفاقيات التعاون الموقعة بين البلدين بهدف تنشيط التعاون والارتقاء به إلى أعلى المستويات معبراً عن تطلعه لعقد اجتماعات اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين في أقرب وقت.

حضر اللقاء من الجانب السوري الدكتور غسان عبيد مدير إدارة الاتصال والمراسم وعثمان صعب مدير إدارة الشؤون العربية والدكتور عبد الله الحلاق مدير إدارة الدعم التنفيذي ووريف الحلبي مديرة قسم الإعلام وأديب الأشقر من مكتب الوزير ومن الجانب البحريني كميل رمضان من سفارة البحرين بدمشق.

sana