انطلقت في مدينة درعا حملة نظافة لكامل احياء المدينة درعا بالتعاون بين مجلس المدينة ومجلس كنائس الشرق الأوسط بمشاركة نحو 100 عامل وعاملة من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضح رئيس مجلس مدينة درعا المهندس امين العمري في تصريح لمراسلة سانا أن الحملة ستستمر حتى نهاية الشهر القادم مشيراً إلى أنها تستهدف أحياء المدينة ومداخلها وساحاتها لافتاً إلى أن البداية كانت من دوار البانوراما على المدخل الشمالي للمدينة إلى حي السحاري على أطراف وادي الزيدي.

وبين العمري أن أعمال اليوم شملت تعزيل وتنظيف الطرقات وبقايا الأعشاب اليابسة وتكنيس وشطف ساحة البانوراما وترحيل القمامة والمخلفات إلى أماكنها.

يشار إلى أن مجلس مدينة درعا نفذ عدة حملات نظافة بالتعاون مع جهات حكومية وأهلية ومنظمات دولية خلال السنوات الثلاث الماضية.