رأى دميتري ميدفيديف، رئيس روسيا سابقا نائب رئيس مجلس الأمن الروسي حاليا، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن كشف عن أعراض الفصام حينما تحدث عن العقوبات ضد روسيا.
وقال ميدفيديف تعقيبا على كلام بايدن الذي قال إنه قرر فرض العقوبات على روسيا كقائد عام للقوات المسلحة وليس كرئيس الدولة:
لهو سيء عندما تقبع شخصيتان في الرأس تفرض كل منهما إرادتها المختلفة على الإنسان. وتعتبر هذه الحالة، عادة، مَرضية وفقا لعلم النفس.
وأضاف أن انفصام الشخصية شيء خطير في السياسة.