كشفت دراسة صادرة عن جامعة فلوريدا الأمريكية، أن الرجل الأقل جاذبية من شريكته أكثر قدرة على إسعادها من الرجل الأكثر وسامة.

وبحسب موقع "DW"، أجرى الفريق القائم على الدراسة استطلاعا لعينة مكونة من 113 زوجا وزوجة تتراوح أعمارهم ما بين 25 و29 عاما عن طريق تعبئة نموذج أسئلة وتقدير درجة جاذبيتهم مقارنة بالشريك.

عودة خطوط الطيران الجوية إلى العمل، في إطار تخفيف موجة انتشار كورونا في العالم - غاتويك، بريطانيا يونيو 2020

وأظهرت النتائج أن العلاقات الأكثر سعادة كانت بين الأزواج الذين تتساوى جاذبيتهم أو الذين تكون المرأة هي الأكثر جمالا فيهما.
وتقول الدراسة إن الرجال الأقل جاذبية يجتهدون أكثر من غيرهم لإسعاد شريكتهم حتى لا تنجذب إلى رجل أكثر وسامة، ويدفعهم الخوف من ذلك إلى التعامل بطرق رومانسية أكثر لإسعاد الشريكة بشتى الطرق.

وعلى النقيض، تشعر النساء بالتوتر عندما يكون شريكهن أكثر جاذبية منهن، ما قد يدفعهن لسلوكيات غير صحية مثل الحميات الغذائية القاسية على سبيل المثال وفقا" لما اورده موقع "سبوتنيك" .