قال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، إن إحلال السلام بين تركيا سوريا ضمن أهداف زيارته لدمشق، والتي تبدأ اليوم السبت.

  وحسب وكالة الأنباء الإيرانية، أضاف الوزير الإيراني قبل مغادرته لدمشق: "استكمالاً لزيارتي إلى تركيا التي استمرت 4 أيام، لا بد من إجراء مشاورات مع المسؤولين السوريين".

 وتابع: "هناك تغييرات تحدث في المنطقة، ويجب أن نحاول أن نجعل دور إيران دائما دورا بناء، ومنع حدوث أزمة جديدة في المنطقة".