بتاريخ 2022/6/23 أُعلم فرع الأمن الجنائي باللاذقية بوجود جـ.ثة مسن ملفوفة ضمن بطانية في حي سقوبين شارع 16 عائدة للمغدور (عبد القادر . ا) مواليد 1946 وتم نقلها وإيداعها براد مشفى تشرين الجامعي وحضرت هيئة الكشف الطبي والقضائي وبالكشف تبين أن سبب الوفـ.اة يعود إلى توقف قلب وتنفس ناجم عن خـ.نق بشـ.دة حول العنق.
ومن خلال المتابعة والتحري وجمع المعلومات حول الحـ.ادثة تمكن الفرع من كشف ملابساتها ومعرفة القـ.اتل وإلقاء القبض عليه خلال 48 ساعة ويدعى (محمد - ط) مواليد 1986، وبتحري محله المعد للموبيليا بحي سقوبين عثر على حقيبة سفر قماشية كبيرة وعليها لاصق عريض شفاف وقطعة من حبل قماشي مطابق للحبل الذي تم ربط جـ.ثة المغدور به تم مصادرتها وبالتحقيق معه ومواجهته بالأدلة اعترف بإقدامه على ارتكاب جـ.ريمة القـ.تل بقصد السرقة حيث قام باستدراج المغدور إلى منزله في حي الدعتور وخنـ.قه عن طريق لف ذراعه على عنقه من الخلف حتى فارق الحياة وأخذ من جيبه مفتاح منزله الكائن بحي سقوبين وترك الجـ.ثة بمنزله واتجه لمنزله وقام بسرقة مبلغ مائة ألف ل. س ودراجة كهربائية وأقدم على كتابة عبارة بإصبعه على الحائط مستخدماً دبس الرمان لتضليل التحقيق واتهام طليقة المغدور ومن ثم المغادرة لمنزله وقام بلف الجـ.ثة ببطانية ووضعها ضمن الحقيبة بعد ربطها بحبل مفروشات ولفها بلاصق شفاف عريض وتركها لليوم الثاني وعند بدء انبعاث رائحتها قام بنقلها لمحله بسقوبين وإخراجها من الحقيبة ورميها قبل بزوغ الفجر بالشارع بعيداً عن محله بأمتار، وبدلالته تم استرداد الدراجة وسيتم تقديم المقبوض عليه للقضاء أصولاً.
 وزارة الداخلية السورية