سلّم موظف آخر في الحكومة البريطانية إنذارًا إلى جونسون.

"إما أن يغادر هو، أو أنا"، تم نشر مثل هذه ا لتغريدة على حساب "تويتر" الخاص بالقط لاري.

لاري هو قط، منذ عام 2011، شغل رسميًا منصب مسؤول عن القبض على الفئران في مقر إقامة رؤساء الوزراء البريطانيين في داونينغ ستريت 10.

القط لديه أكثر من نصف مليون متابع على تويتر.