أخرجت قوات الاحتلال الأمريكي صهاريج محملة بالنفط المسروق وآليات تحمل معدات عسكرية من الجزيرة باتجاه الأراضي العراقية.

وأفادت مصادر محلية من ريف رميلان لمراسلة سانا بأن قافلة مؤلفة من 40 آلية بينها صهاريج محملة بالنفط المسروق من آبار النفط التي تحتلها قوات الاحتلال الأمريكي في الجزيرة إضافة إلى عدد من الشاحنات بداخلها معدات عسكرية توجهت عبر معبر الوليد غير الشرعي إلى شمال العراق ترافقها مدرعات للاحتلال.

وأخرجت قوات الاحتلال الأمريكي في السابع من الشهر الجاري عشرات الصهاريج المحملة بالنفط إضافة إلى آليات أخرى تحمل معدات عسكرية من الأراضي السورية باتجاه الأراضي العراقية عبر المعابر غير الشرعية بريف الحسكة.