ألقى فرع الأمن الجنائي في حلب القبض على عصابة سرقة أقدمت على تنفيذ عمليتها متنكرة بزي نسائي، بعد التحقيق بحادثة سرقة أحد المنازل في منطقة الجلاء.

وقالت وزارة الداخلية عبر “فيسبوك” إن الفرع تمكن من معرفة السارقين، حيث تم إلقاء القبض على شخصين يدعيان (اسماعيل . م) و(معتز. ق) ومصادرة مسدس حربي ودراجة نارية نوع (هوندا) بدون لوحات، وبالتحقيق معهما اعترفا بارتكابهما السرقة بالاشتراك مع شخص متواري بعد التخطيط لذلك مستخدمين سيارة نوع بيك آب (تويوتا) لونها رصاصي ومركب عليها لوحة مكتوبة بخط اليد، حيث بقي أحدهم بالسيارة يراقب المكان وقام اثنين بارتداء عباءات وقفازات نسائية سوداء وغطيا وجهيهما ودخلا إلى المنزل بعد كسر قفل بابه.

وتابعت الداخلية: أنهم سرقا مصاغ ذهبي بوزن/ 300 / غرام، ومبلغ / 1300 / دولار أمريكي، ومسدس حربي نوع (ميكاروف)، وبعد تنفيذ عملية السرقة قاما برمي اللباس النسائي في الطريق وتقاسموا المسروقات فيما بينهم، ووضعوا السيارة لدى بخاخ سيارات يدعى (أحمد. خ) من أجل تبديل لونها إلى الأزرق لإخفاء الجريمة، وأعطى أحدهم كمية من الذهب المسروق لشخص يدعى (حسن. ح) من أجل تصريفها وبيعها دون أن يعلمه أنها مسروقة.

وأوضحت الوزارة أنه تم استرداد المصاغ الذهبي والمسدس الحربي المسروق، ومبلغ خمسة ملايين ومائة وخمسة وثلاثون ألف ليرة سورية من ثمن المسروقات، وأُلقي القبض على بخاخ السيارات وحجزت السيارة المستخدمة بالسرقة وبتفتيشها عثر فيها على أربعة قنابل وعصا معدنية (بيسبول)، وكف قماشي أسود، وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على تغيير لون السيارة بدون أي موافقة لقاء المنفعة المادية دون علمه بالسرقة.

وبتدقيق أوضاعهم عثر بحق أحدهم على إذاعة بحث بجرم نقل وترويج وتعاطي مواد مخدرة، مؤكدة أن الأبحاث مازالت مستمرة عن المتواري المذكور، وسيتم تقديم المقبوض عليهم مع المصادرات إلى القضاء المختص.

وزارة الداخلية