أكد نائب المندوب الروسي الدئم لدى الأمم المتحدة ديمتري بوليانسكي أن محاولات سلطات كييف اتهام روسيا بالهجوم على مركز احتجاز الأسرى الأوكرانيين في بلدة يلينوفكا بدونيتسك عقيمة ولا جدوى منها.

ونقلت وكالة تاس عن بوليانسكي قوله في تغريدة على موقع تويتر “إن النازيين الأوكرانيين يقومون بمحاولات حثيثة لإلقاء اللوم في هذه الجريمة على روسيا” مضيفاً إن محاولاتهم هذه عقيمة ولا طائل من ورائها.

وتابع بوليانسكي “لو كانوا أكثر ذكاء لاستخدموا سلاحاً آخر غير صواريخ هيمارس الأمريكية التي زودتهم بها واشنطن”.

بدورها أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن موسكو وجهت دعوة رسمية إلى خبراء الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر من أجل إجراء تحقيق موضوعي في الهجوم على مركز الأسرى الأوكرانيين.

يذكر أن قوات كييف قصفت بصواريخ أمريكية مركز احتجاز أسرى كتيبة آزوف النازية في دونيتسك وقتلت العشرات منهم في إطار حملاتها لترويع من يحاول من الجنود الأوكرانيين الاستسلام للجيش الروسي فيما تؤكد موسكو على الدوام ضمان حياة وسلامة الأسرى الأوكرانيين.