أكد المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، أن هجمات كييف على المواقع النووية تدفع العالم إلى كارثة إشعاعية على غرار كارثة تشيرنوبل.

وقال نيبينزيا في اجتماع لمجلس الأمن الدولي: "الهجمات الإجرامية التي تشنها كييف على مواقع البنية التحتية النووية تدفع العالم إلى حافة كارثة نووية يمكن مقارنتها في نطاقها بتشيرنوبل".


وأشار إلى قصف قوات كييف المتكرر لمحطة زابوروجيه النووية في الأيام الأخيرة.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية في وقت سابق أن نظام الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، قد ارتكب عملا جديدا يندرج تحت بند الإرهاب النووي بقصفه مواقع البنية التحتية لمحطة زابوروجيه النووية.

وأكد السفير الروسي لدى الولايات المتحدة أناتولي أنطونوف، أن قوات كييف تعرض كافة أوروبا لـ"خطر بالغ" بقصفها محطة زابوروجيه.

المصدر: نوفوستي