أعلن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي اعتقال ثمانية أعضاء في خلية تابعة لمنظمة "كتيبة التوحيد والجهاد" الإرهابية المحظورة في روسيا، في كل من العاصمة موسكو وسيبيريا.
موسكو - سبوتنيك. وقال الجهاز في بيان، اليوم الخميس: "في مدن كراسنويارسك وموسكو ونوفوسيبيرسك، تم إحباط مخططات خلية تنشط بين الأقاليم تابعة للتنظيم الإرهابي الدولي" كتيبة التوحيد والجهاد " (المحظورة في روسيا بقرار من محكمة موسكو العسكرية في عام 2019)، واعتقال ثمانية أشخاص من المهاجرين من دول آسيا الوسطى".
وبحسب مسؤولين أمنيين، فإن أعضاء الخلية مولوا هياكل إرهابية في سوريا، كما دعوا لارتكاب جرائم ذات طابع إرهابي في روسيا الاتحادية.
يشار إلى أنه خلال عملية الاعتقال تمت مصادرة أجهزة اتصال ووسائط إلكترونية وبطاقات مصرفية. فتح المحققون قضايا جنائية. 
تم تصنيف كتيبة التوحيد والجهاد، التي كانت وراء تفجير مترو سان بطرسبورغ في أبريل/نيسان 2017، على أنها منظمة إرهابية في روسيا منذ عام 2019. وترد من المناطق الروسية وقيرغيزستان وأوزبكستان ودول أخرى في آسيا الوسطى، أنباء بانتظام عن اعتقال أنصار هذه المجموعة.
سبوتنيك