قام وزير شؤون رئاسة الجمهورية منصور عزام بزيارة الباحث والمؤرخ السوري محمد قجة في منزله بمدينة حلب مطمئناً على صحته باسم السيد الرئيس بشار الأسد والسيدة أسماء الأسد حيث نقل للمؤرخ قجة تمنياتهما له بالصحة والسلامة.

ولد قجة في حلب عام 1939 وما زال يسكنها وتسكنه ويعد قجة واحداً من أعلام حلب وسورية وعاشقاً للتاريخ والثقافة والتراث، حمل حلب في وجدانه وقلبه فأعطاها من علمه وثقافته بكرم لا حدود له حيث يصفه أبناء حلب بأنه قلعة حلب الثانية.

وقدم المؤرخ قجة هدية للسيد الرئيس والسيدة أسماء كتاباً عن حلب عاصمة للثقافة من تأليفه ويفتخر أنه وزع منه أكثر من 100 ألف نسخة عربياً وإسلامياً.

شغل منصب الأمين العام لـ “احتفالية حلب عاصمة الثقافة الإسلامية” عام 2006 ومستشار منظمة اليونيسكو لشؤون التراث غير المادي في سورية عام 2010 ورئيس تحرير مجلة التراث ورئيس لجنة السجل الوطني للتراث الثقافي ونال جائزة الدولة التقديرية في مجال النقد والدراسات والترجمة عام 2016 وهو رئيس مجلس إدارة “جمعية العاديات” منذ 1994.