أعربت الجمهورية العربية السورية عن إدانتها للتصعيد غير المسبوق وسياسة الاستفزاز التي تمارسها فرنسا ضد جمهورية مالي.

وذكرت وزارة الخارجية والمغتربين في بيان تلقت سانا نسخة منه أن “سورية تدين التصعيد غير المسبوق وسياسة الاستفزاز التي تمارسها فرنسا ضد جمهورية مالي والتي تمثلت مؤخراً بالانتهاكات المتكررة للمجال الجوي المالي من قبل القوات الفرنسية”.

وأكد البيان أن: “سورية ترى أن هذه الانتهاكات تهدد السلم والأمن في القارة الإفريقية إضافة إلى السلم والأمن الدوليين وأن هذه الأعمال الإجرامية محاولة من قبل قوى الاستعمار القديم والجديد لإعادة فرض هيمنة فرنسا وسيطرتها”.

وجاء في البيان أن “سورية تطالب مجلس الأمن الدولي بتولي مسؤولياته لإجبار فرنسا على وقف انتهاكاتها الخطيرة واحترام سيادة مالي ووحدة أراضيها واستقلالها”.

وختم البيان أن “سورية تؤكد دعمها الكامل لجمهورية مالي قيادة وشعباً في التصدي لمحاولات التدخل الخارجي في شؤونها الداخلية وتقف معها صفاً واحداً في مواجهة هذه السياسات الفرنسية العدوانية”.