أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قواتها الجوية الفضائية دمرت معسكراً لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة في سورية.

وقال نائب مدير مركز التنسيق الروسي للمصالحة في حميميم اللواء أوليغ يغوروف في بيان له “إن القوات الجوية الفضائية الروسية دمرت معسكراً لإرهابيي “جبهة النصرة” الضالعين في قصف مدينتي خان شيخون وسراقب في محافظة إدلب”.

وبين المسؤول العسكري الروسي أنه “تم تدمير موقع للاتصال ومقر قيادة للإرهابيين إضافة إلى مستودع للذخيرة”.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية مرات عديدة على مدى السنتين الأخيرتين عن رصدها عشرات الاعتداءات التي نفذها تنظيم جبهة النصرة الإرهابي في منطقة خفض التصعيد في إدلب شمال غرب سورية والتي كانت تطال المناطق الآمنة المجاورة في محافظات حماة وإدلب واللاذقية وحلب.